You are here:: الأرشيف الأخبار
 
 

SlideShow

دورة مكثفة في قانون تحكيم الجمباز الفني رجال

أرسل إلى صديق طباعة PDF

بدأت لجنة الحكام بالاتحاد القطري للجمباز امس الدورة التدريبية لحكام الجمباز الفني رجال التي تقام بمقر الاتحاد و تستمر حتي الرابع والعشرين من الشهر الجاري  .

حيث بدأت مساء امس أولي محاضرات الدورة التي يحاضر بها  السيد/ صالح جعفر الحكم الدولي  وتشمل الدورة   مراجعة في قانون التحكيم بالكامل للحكام المستجدين وكذلك الحكام الذين حصلوا علي الشارة الدولية للارتقاء إلي المستوي الأعلى والجدير بالذكر أن التحكيم في الجمباز الفني 4 مستويات والمستوي الأول هو اعلي المستويات والحائز علي هذا المستوي يعتبر خبير دولي في التحكيم .

والدورة ستقام لمدة ثلاثة أيام بواقع محاضرة واحدة كل يوم مدة المحاضرة ساعتين وتحتوي علي مراجعة القانون العام . والقوانين الخاصة علي كل جهاز من الناحية النظرية .

ومن الناحية التطبيقية عرض أفلام خاصة برياضة الجمباز وتقيمها من قبل الدارسين من ناحية الصعوبات ومن ناحية الأداء  .

ومن المتوقع أن تشهدت المحاضرات التزام من الحكام من ناحية الحضور وكذلك تفاعلهم مع المحاضر من حيث الأسئلة التي سيتم طرحها  وذلك نظرا لأهمية هذه الدورة من الناحية الفنية لأنها ستكون بمثابة مراجعة عامة لقانون الجمباز الفني وماطرا علية من مستجدات وأيضا ستكون بداية لاستعداد لدورات التحكيم الدولية التي تنظمها لجنة الحكام بالاتحاد  وتستقطب إليها محاضرين دوليين من قبل الاتحاد الدولي للجمباز .

الاتحاد القطري للجمباز يعقد مؤتمرا صحفيا يعد الاول من نوعة يجمع بين رئيسي الاتحاد الدولي للعبة الحالي والقادم

أرسل إلى صديق طباعة PDF
TRANSLATE TRANSLATE
الاتحاد القطري للجمباز يعقد مؤتمرا صحفيا يعد الاول من نوعة يجمع بين رئيسي الاتحاد الدولي للعبة الحالي والقادم
الاتحاد القطري للجمباز يعقد مؤتمرا صحفيا يعد الاول من نوعة يجمع بين رئيسي الاتحاد الدولي للعبة الحالي والقادم

عقد في اتحاد الجمباز ببرج البدع مؤتمرا صحفيا بحضور كل من .. البروفسور برونو جراندي رئيس الاتحاد الدولي للجمباز ، واتانابي موريناري الرئيس القادم في الاتحاد الدولي للجمباز الذى سيتولى المسئولية فى الاول من يناير العام المقبل ، وعلي الهتمي رئيس اتحاد الجمباز ، وانيس سعود الخبير الفني باتحاد الجمباز  الي جانب ممثلي وسائل الاعلام للحديث عن تطور الجمباز حول العالم وفي قطر علي وجه الخصوص لاسيما وان قطر  مقبلة علي تنظيم بطولة العالم للجمباز الفني عام 2018 ، وايضاً التطرق الي أوجه التعاون بين الاتحادين الدولي والقطري في ظل الشراكة التي تجمع بين الطرفين والعلاقات المتبادلة لاسيما وان علي الهتمي رئيس الاتحاد القطري  عضوا بالمكتب التنفيذي للاتحاد  الدولى للجمباز  عقب الانتخابات التي عقدت بمدينة طوكيو باليابان خلال شهر اكتوبر الماضي وفاز بها باكتساح بعد حصولة علي 60 صوت.

و تحدث البروفسور برونو جراندي الرئيس الحالي للاتحاد الدولي والذي تنتهي ولايته بعد أسابيع قليلة عن تجربته في الاتحاد علي مدار عشرون عاما تولي فيها الرئاسة وساهم في تطور الجمباز بصورة كبيرة حول العالم  كما تحدث عن مونديال قطر للجمباز الفنى 2018 ، وقال جراندي : أعتقد قطر لديها خبرة كبيرة في التنظيم ، حيث قامت بتنظيم الألعاب الآسيوية الخامسة عشرة بالدوحة عام 2006 ، وكذلك  دورة الالعاب العربية عام 2011 ، الى جانب  تنظيم سلسلة كأس العالم  للجمباز الفنى  على مدار    9 سنوات متصلة ، وهذا لن يات من فراغ بل نتيجة الجهود التى يقوم بها القائمون على  الرياضة القطرية وايضا الرغبة فى استثمار البنية التحية الرائعة التى  تكفل لقطر  ضمان نجاح الفعاليات الرياضية الكبرى  ، ولهذا كان طبيعيا عندما تقدمت قطر بطلب تنظيم  بطولة العالم للجمباز الفنى عام 2018 ان تحصل على الموافقة باغلبية كبيرة من اعضاء الجمعية العمومية للاتحاد الدولى للجمباز التى عقدت فى  دولة الكويت قبل عامين، وبالتالى فنحن واثقون تماما من نجاح قطر فى  تنظيم مونديال 2018  .

التحكيم بالكمبيوتر

واضاف  البروفسور برونو جراندي : نريد الاحتفاظ بتنظيم بطولة العالم لتكون في أعلى المستويات مثل ما حدث العام الماضي في بطولة العالم بغلاسكو (بريطانيا) حيث كانت أفضل بطولة تنظم في تاريخ الجمباز ، وفي الفترة القادمة سوف تجتمع اللجنة المنظمة لبطولة العالم 2015 مع اللجنة المنظمة لبطولة 2017 للتطرق الى الإجابيات والسلبيات لتكون بطولة 2017 أحسن – ثم تقوم اللجنة المنظمة لبطولة الدوحة بالحضور في بطولة العالم 2017 لاطلاع على حيثيات التنظيم ثم يتم التنسيق بين اللجنتين لمناقشة جميع الأمور المتعلقة بالتنظيم،  وحاليا لدينا مشروع للتحكيم بالكمبيوتر ، حيث يمكن للكمبيوتر احتساب جميع النقاط بدون أخطاء ، وهذا يقلل من أخطاء الحكام أو التلاعب بالنتائج ، ويمكن أن يستعمل هذا الجهاز لأول مرة في بطولة العالم والتي ستقام بالدوحة سنة 2018 ، وسوف يساهم هذا الجهاز كثيرا في مستقبل الجمباز.

20 عاما

وحول تجربته فى الاتحاد الدولى للجمباز على مدار 20 عاما قال البروفسور برونو جراندي : سعيد بحضوري الى الدوحة  والتحدث معكم  بعد مرور 20 سنة على رأس الاتحاد الدولي للجمباز حتى أصبحت رياضة الجمباز مصنفة في المجموعة الأولى للجنة الأولمبية الدولية مع السباحة وألعاب القوى ، كما حل مشاكل الاتحادات الصغيرة في طور التطوير وليس الاتحاد العريقة لأن المشكلة كانت السيطرة لاتحادين فقط  هما رومانيا وروسيا    ولكن حاليا أصبحت العديد من الدول بإمكانها الحصول على مراكز متقدمة ، و يمكننا حاليا الحصول على 8 لاعبين في النهائي من 8 دول مختلفة، وايضا تم تغيير طريقة التأهل الى الألعاب الأولمبية لتحتوي على لاعبي الفرق – الفردي العام – والمختصين على فردي الأجهزة لأنه سابقا لا يمكن أن يتأهل بطل عالمي في جهاز معين إلا من خلال بطولة الفرق ،  والعديد من اللاعبين لم يتأهلوا الى الألعاب الأولمبية بسبب عدم تأهل فرقهم،  كذلك أصبح التأهل من خلال بطولة العالم، كأس العالم، والبطولات القارية، وكذلك أصبح لجميع اللاعبين تأمين صحي .

واتانابي موريناري :

اما واتانابي موريناري الرئيس القادم  للاتحاد الدولي  للجمباز فقال :  تهانينا للسيد علي الهتمي بفوزه الى عضوية المكتب التنفيذي بالاتحاد الدولي للجمباز وهو من المناصب المهمة لنا، و الجمباز  الان أصبح في المجموعة الأولى للجنة أولمبية الدولية ولكن في المرتبة 24 في الترتيب العام لأهمة اللعبة (طبعا كرة القدم في المركز الأول) – كيف نتقدم في المراكز لتصبح رياضة الجمباز مهمة وفي مركز متقدم ، ونعمل على تنظيم بطولات أعلى مستوى – هذا يعطي أهمية كبيرة للحصول على عائدات مالية يمكن  معها تنظيم بطولات في أعلى المستوى ، وستكون بطولة العالم للجمباز الفنى  بالدوحة سنة 2018 مهمة جدا لأنها أول تصفيات للألعاب الأولمبية 2020  .

 

على الهتمى :

قال الهتمي رئيس اتحاد الجمباز : بلاشك فان وجود الرئيس الحالي للاتحاد الدولي للجمباز ومعه الرئيس القادم للاتحاد الدولي داخل اتحاد الجمباز في نفس الوقت يعد دلالة علي مكانة الجمباز القطري والثقة التي يتمتع بها علي مستوي المسئولين عن اكبر منظمة للجمباز حول العالم ، ورغم ان الجمباز القطري كاتحاد وكلعبة ليس قديما من حيث النشأة والتأسيس وسط الاتحادات الآخري التي تمتع بخبرات كبيرة وتاريخ مع  اللعبة الا ان حجم الثقة كبيرا في الجمباز القطري خاصة مع سرعة التطور والنمو علي مستوي اللعبة واللاعبين الذين يمثلون قطر في مختلف المسابقات .

واضاف الهتمي : وجودي في المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي مكسب للجمباز القطري وليس لي بصفة شخصية لانه يعكس اهتمام قطر بالرياضة وهذه أمور شجعتني علي خوض الانتخابات رغم صعوبتها ، ومكانة دولة قطر كانت عاملا أساسيا في تحقيق الفوز في الانتخابات ، وايضاً فان إسناد تنظيم بطولة العالم للجمباز الفني عام ٢٠١٨ لم يأتِ من فراغ بل نتيجة الثقة في قدرة قطر علي إنجاح هذه البطولة العالمية ، وسبق وقام البرفسور برونو رئيس الاتحاد الدولي للجمباز بزيارة الي قطر عام ٢٠٠٤ وكنت وقتها عضوا في اتحاد مجلس إدارة الجمباز وأبدي اعجابه بالجهود الي تقوم بها قطر من اجل تطوير اللعبة  والنهوض بها .

تعاون كبير

واستطرد الهتمي قائلا : نقوم بالخطوات المطلوبة منا لاستضافة بطولة العالم للجمباز الفني العام بعد القادم وهناك تعاون قائم مع الاتحاد الدولي في هذا الشأن ، والعمل يتم وفق المخطط الخاص به وايضاً فان الحديث عن رد فعل الاتحاد الدولي للجمباز حول الاستعدادات القطرية فأنا افضل ان يكون من خلال الاتحاد الدولي نفسه خاصة مع وجود الرئيس الحالي للاتحاد ، وكذلك الرئيس المقبل للاتحاد الدولي بالدوحة خلال الايام الماضية .

قطر تواصل تحضيراتها لمونديال الجمباز تنسيق كامل مع الاتحاد الدولي بعد العرض الرائع بكونجرس اليابان

أرسل إلى صديق طباعة PDF
TRANSLATE TRANSLATE
قطر تواصل تحضيراتها لمونديال الجمباز تنسيق كامل مع الاتحاد الدولي بعد العرض الرائع بكونجرس اليابان
قطر تواصل تحضيراتها لمونديال الجمباز تنسيق كامل مع الاتحاد الدولي بعد العرض الرائع بكونجرس اليابان

موسم حافل ينتظر اتحاد الجمباز نظرا لكثرة البطولات التى ينظمها ، وأيضا والمعسكرات التدريبية للاعبين واللاعبات فى  فى الداخل والخارج قبل المشاركة فى  البطولات الخارجية عربيا واقليميا وكذلك دوليا ، وأيضا فان الاتحاد سينظم  كاس العالم للجمباز الفنى فى مارس المقبل للعام العاشر على التوالي ، وهذه البطولة ستكون احدى البروفات الهامة التى يعتمد عليها الاتحاد لاختبار مدى الجاهزية لتنظيم بطولة العالم للجمباز الفنى والتى ستقام فى اكتوبر  عام 2018 ، وهى المرة الاولى التى ستقام فيها البطولة العالمية فى احدى دول الشرق الاوسط ، وهذا الحدث يسعى مسئولى الاتحاد برئاسة على الهتمى  ومعه الفريق العامل بالاتحاد  الى الاستعداد له بأفضل  صورة ممكنة باعتبار  هذه البطولة  واحدة من البطولات العالمية التى تقام فى قطر فى العاب مختلفة فى الطريق  نحو اقامة كاس العالم لكرة القدم عام 2022 فى  قطر .

وقبل فترة شارك وفد من اتحاد الجمباز برئاسة على الهتمى فى الجمعية العمومية للاتحاد الدولى للجمباز باليابان وتم خلال الكونجرس  تقديم عرض عن الاستعدادات القطرية الجارية لاستضافة  بطولة العالم للجمباز بالدوحة ، ولقى العرض استحسان الجميع من الوفود المشاركة ، وأيضا فان هناك تنسيق متبادل بين اتحاد الجمباز وكذلك الاتحاد الدولى فى هذا الشأن نظرا لان الاخير يتابع كافة التفاصيل المتعلقة بالبطولة بعدما  أسند الاتحاد الدولى حق التنظيم الى قطر بإجماع كامل من أعضاء الجمعية العمومية التى  عقدت فى الكويت قبل عامين ، وبلا شك فان اختيار قطر لم يأت من فراغ بل  نتيجة الجهود المبذولة التى تقوم بها  الدولة من  الحفاظ على السمعة العالمية التى وصلت اليها الرياضة القطرية فى مختلف الالعاب بشهادة مسئولى الرياضة فى العالم اجمع .

وخلال كونجرس  الاتحاد الدولى الاخير  باليابان تم بحث دور التسويق لهذه  لبطولة العالم بالدوحة ، ونجاح فريق التسويق في استقطاب منتخبات اوروبيه لعمل معسكرات تدريبيه خلال الفترة القادمة وللتعرف علي النهضة الرياضيه التي تعيشها قطر عن قرب من حيث المنشآت والإقامة والتعود علي الاجواء قبل خوض منافسات البطولة وهذا يعتبر نجاح يحسب للاتحاد القطري للجمباز ودوره الغير مباشر في تنشيط السياحة الرياضيه لدوله قطر ، وفى هذا الخصوص فان الاتحاد الانجليزى للجمباز ابلغ مسئولى الاتحاد فى الدوحة بان هناك المنتخب الانجليزى سيقيم معسكرا تدريبيا فى الدوحة  خلال الفترة القادمة  من اجل التعود على الاجواء فى  قطر  قبل  انطلاق بطولة العالم .

ومع الاستعداد لبطولة العالم فان اتحاد الجمباز لم يهمل النشاط المحلى لان هناك اكثر من بطولة محلية ستقام على مدار الموسم لمختلف الاعمار بالإتحاد وفى مراكز التدريب التابعة للاتحاد ،  وأيضا فان الاتحاد سيستضيف الشهر المقبل الاكاديمية الدولية للجمباز التى يشارك بها العديد من مدربى الجمباز على مستوى العالم ، وهذا بخلاف الدورات التدريبية  التى ينظمها الاتحاد سنويا للحكام والمدربين ومنها دورات على المستوى الدولى من أجل  تكوين كوادر  من الحكام والمدربين المحليين القادرين على  ممارسة النشاط سواء  حكام فى البطولات الدولية المختلفة وأيضا كمدربين يمكن الاعتماد عليهم مستقبلا .

بحضور سعاده الامين العام للجنه الاولمبيه القطريه الدكتور ثاني الكواري والسيد علي الهتمي رئيس الاتحاد القطري للجمباز وعدد من رؤساء الاتحادات الرياضيه

أرسل إلى صديق طباعة PDF
TRANSLATE TRANSLATE
بحضور سعاده الامين العام للجنه الاولمبيه القطريه الدكتور ثاني الكواري والسيد علي الهتمي رئيس الاتحاد القطري للجمباز وعدد من رؤساء الاتحادات الرياضيه
بحضور سعاده الامين العام للجنه الاولمبيه القطريه الدكتور ثاني الكواري والسيد علي الهتمي رئيس الاتحاد القطري للجمباز وعدد من رؤساء الاتحادات الرياضيه

اللجنة الأولمبية القطرية وأكاديمية أسباير تكشفان الستار عن خطةٍ منهجيٍة جديدة ومُبتكرة لإعداد وتطوير الأبطال الرياضيين القطريين إطلاق مشروع "نموذج مسار بناء الرياضيين" الأول من نوعه في الشرق الأوسط لتطوير جيلٍ جديدٍ من الأبطال الرياضيين القطريين أعلنت اللجنة الأولمبية القطرية بالتعاون مع أكاديمية أسباير اليوم الثلاثاء اكتمال مشروع نموذج مسار بناء الرياضيين القطريين "كُن رياضي" الجديد والفريد من نوعه والذي يهدف إلى إعداد أجيالٍ جديدة من الأبطال الرياضيين القطريين في الرياضات المختلفة جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقد ظهر أمس بقاعة المؤتمرات (الأوديتوريوم) بمقر أكاديمية أسباير، بحضور الدكتور ثاني الكواري أمين عام اللجنة الأولمبية القطرية وايفان برافو مدير عام أكاديمية أسباير، والسيد/ علي الهتمي رئيس الاتحاد القطري للجمباز، وعدد من رؤساء الاتحادات وأمناء سر الاتحادات الرياضية، وسط حضور اعلامي مميز

وجاء المشروع الذي استغرق ثلاث سنواتٍ من العمل الدؤوب نتاج التعاون المثمر بين مُختلف الكيانات الرياضية من المؤسسات والاتحادات وأصحاب المصلحة، ومجموعة من الخبراء العالميين في مجال التطوير الرياضي من أكاديمية أسباير، لإعداد إطارٍ منهجيٍ لتطوير الرياضيين خاص بدولة قطر

وبمناسبة الإعلان عن المشروع، عبَر سعادة الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني - رئيس اللجنة الأولمبية القطرية، بقوله: "إنَ إعداد وتأسيس أبطالٍ رياضيين قطريين على أعلى مستوى هو جزءٌ أساسيٌ من رؤية قطر الرياضية. وفي حين حققت دولة قطر خلال الأعوام الماضية تقدماً ملفتاً في القطاع الرياضي، كان أبرزها ما حققه لاعبو منتخبنا القطري في الألعاب الأولمبية والبارالمبية هذا الصيف حين حصدوا ثلاث ميدالياتٍ فضية، فإننا عازمون على مواصلة هذا التقدم والنجاح وتعزيز أداء أعضاء منتخبنا القطري، وتطوير مهاراتهم في مجموعة أوسع من الرياضات المختلفة. ويُمثل نموذج مسار بناء الرياضيين إطاراً عملياً متيناً ومتكاملاً يهدف إلى توحيد جميع جهود الكيانات الرياضية في قطر في مهمتها لاكتشاف وتطوير وتعزيز الرياضيين الموهوبين في كل مرحلة من مراحل مسيرتهم الرياضية الاحترافية، بدءاً من مرحلة الطفولة المبكرة، وحتى مرحلة ما بعد الاعتزال، بحيث تدعمهم في معرفة نقاط القوة لديهم، وبالتالي تمكينهم من تقديم الأفضل. هذا المشروع هو الأول من نوعه في الشرق الأوسط، وهو مثال آخر لجهود قطر المتواصلة لاكتشاف آفاقٍ جديدة في مجال تطوير الرياضة على جميع المستويات. نحن متحمسون جداً لرؤية نتائج هذا المشروع على أرض الواقع، ونتطلع قدماً لمستقبلٍ واعدٍ بمزيد من التفوق والتميز الرياضي في قطر"

من جهته، قال السيد إيفان برافو- مدير عام أكاديمية أسباير:" يُعزى الفضل في النجاح الكبير، الذي نتج عنه نتائج ملموسة وعملية، لمشروع "كن رياضي"، إلى حجم التعاون الخلاق بين اللجنة الأولمبية وذلك وفقا للتوجيهات من سعادة الشيخ جوعان بن حمد آل ثاني. نحن ممتنون للجنة الأولمبية القطرية لتكليف الأكاديمية بهذه المبادرة المهمة. لقد جاءت فكرة هذا المشروع في الأساس لبناء نموذج استراتيجي شامل يتيح لدولة قطر تطوير الرياضيين وتمكينهم من الوصول إلى قدراتهم الكاملة، وقد تطلب ذلك منا إيجاد نظام يضم كافة المعلومات والبيانات الخاصة بتطوير الأداء الرياضي ومراحل تطور اللاعبين والمعلومات المرتبطة بالنواحي الإدارية والمالية وكذلك المعلومات الخاصة بكل اتحاد على حدى وتحليلها بواسطة الخبراء والمدربين. ومنذ اللحظات الأولى وحتى الانتهاء من هذا المشروع الطموح، أخذ خبراء الأكاديمية العاملين في إدارة الرياضة على عاتقهم مسؤولية تنفيذ هذا المشروع بالتعاون مع شركائنا في اللجنة الأولمبية القطرية ومختلف الاتحادات الرياضية القطرية، آخذين في اعتبارهم الاحتياجات والمتطلبات الخاصة بكل اتحاد رياضي على حدى للخروج بنموذج ملهم وشامل تستفيد منه الأجيال الحالية والقادمة حيث يمكنهم من صقل مواهبهم وتحقيق أقصى إمكاناتهم خلال مسيرتهم الرياضية"

ويتألف مشروع "نموذج مسار بناء الرياضيين" من خمس مراحل شاملة تشكل إطاراً عملياً متكاملاً لتطوير المواهب في مراحل عمرية أساسية وهامة ضمن مسار بناء الرياضيين

ففي مرحلة الطفولة المبكرة (من 0 – 7 سنوات) يقوم البرنامج بتشجيع اللعب النشط والاستكشاف وذلك من أجل مساعدة الأطفال على مواهبهم الحركية، وبالتالي مساعدتهم على تطوير مواهبهم في رياضات الجري والقفز والرمي في المراحل المتقدمة من حياتهم

أما المرحلة الثانية (من 8 – 12 سنة) فتهدف إلى تعزيز وتطوير المهارات الجسدية الأساسية كالسرعة، والرشاقة، والوعي المكاني، والتناغم الحركي، والتوازن الإيقاعي والديناميكي، بحيث تخدم الطفل وتعزز من أداءه في العديد من الرياضات.

وتوفر المرحلة الثالثة، مرحلة اكتشاف المواهب من (13-18 سنة) كافة السبل لاكتشاف المواهب الرياضية وتطويرها والارتقاء بمستواها في فرصة ثمينة لإيجاد سبل الدعم الملائمة لها وفقاً لمتطلبات كل فرد وتمكينه من الوصول إلى كامل قدراته.

أما المرحلة الرابعة، وهي مرحلة تحقيق التميز (من 19 وما بعدها)، فتركز على نظام تدريبي محدد ومخطط بعناية للتدريب والمنافسة والاستشفاء علماً بأن هذه المرحلة هي الأصعب والأكثر تطلباً من حيث ضرورة توفر أساليب التدريب والمعدات والمرافق ذات المستوى المتقدم، وهي تنظر إلى العلوم الرياضية والدعم الذي يوفره الطب الرياضي من أهم الأسس لتحقيق أفضل النتائج خلال هذه المرحلة.

وتركز المرحلة الخامسة "الاستمرارية" على مواصلة النشاط الرياضي بعد الاعتزال في مختلف مراحل الحياة، وقد تحدث هذه المرحلة في مختلف المراحل العمرية، كما يستطيع الرياضيون من كافة المراحل العمرية اتخاذ القرار بخصوص الاستمرار في الرياضة للترفيه أو العمل كمدربين أو إداريين. وتكمن أهمية المرحلة الأخيرة في ضمان متابعة مسيرة اللاعب أو الرياضي بعد اعتزاله والإبقاء عليه ضمن المنظومة الرياضية.

وقد تم تطوير نموذج مسار بناء الرياضيين بعد الاطلاع على أُطر ونماذج العمل الرياضية الدولية لعددٍ من الدول المتفوقة في المجال الرياضي، كما يتضمن إضافات ومساهمات وبيانات من الخبراء الدوليين من دول ورياضات مختلفة، وذلك من أجل صياغة نموذج مبتكر وخاص بدولة قطر.

هذا ويتضمن مشروع "كُن رياضي" 39 نموذجاً، يختص كل واحدٍ منها برياضة مُعينة، وقد صُمم كل نموذج بحيث يحقق أفضل درجات التطوير في رياضاتٍ وتخصصاتٍ رياضية مختلفة آخذاً بعين الاعتبار رياضات ذوي الاحتياجات الخاصة والمشاركة النسائية في الرياضة. وسيرافق المشروع خلال مرحلة التطبيق نظام معلوماتي وطني لإدارة الرياضيين يشتمل على المعلومات والبيانات الخاصة بالأداء الرياضي، ومراحل تطور اللاعبين، ومعلومات مرتبطة بالنواحي الإدارية والمالية والمدربين، وعمليات التحليل الفني، وتاريخ الإصابات الرياضية، وبرامج التدريب. وسيساعد هذا النظام على تكوين تصورات وبيانات حول تمرينات اللاعبين، وبالتالي إعداد وتحسين برامج التدريب في المستقبل.

كما تضمنت عملية تطوير نموذج مسار بناء الرياضيين استشارة جميع الاتحادات الرياضية في الدولة، ومساهمة عددٍ من الإدارات الحكومية وأصحاب المصلحة، وذلك من أجل ضمان عمل جميع المشاركين في تفعيل هذا المشروع تحت رؤية موحدة تتيح للجميع التعلم وتطوير المواهب الرياضية والانطلاق نحو الاحتراف.

وباكتمال المشروع، ستتولى اللجنة الأولمبية القطرية تفعيله بالتعاون مع الاتحادات الرياضية القطرية، حيث سيتم العمل معهم عن كثب لتقديم الدعم في جميع المراحل. كما ستتولى اللجنة متابعة تطورات المشروع من الناحية المالية والفنية بشكلٍ دوري، والعمل على تحقيق وضمان جودة التفعيل بوضع خطط فنية مستقبلية للسير على نهجها، بالإضافة إلى إعداد خطط مالية استرشادية تتماشى مع الأهداف الأساسية للمشروع، وبالتالي تحقق الرؤية المنشودة من تنفيذه. كما تم إعداد قاعدة بيانات متقدمة خاصة بالمشروع بهدف دعم مراحل تفعيله، حيث تشتمل على سجل للمعلومات الرياضية، والتوجيهات، والعمليات، والتقنيات المطلوبة.

 

الصفحة 1 من 151